اولاد الامير تادرس الشطبى بالمعصره
عزيزى الزائر
مرحبا بك فى منتدى اولاد الامير تادس بالمعصره
يسعدنا تسجيل اسمك فى المنتدى

محاولات الانسان الفاشلة للوصول الى الله

اذهب الى الأسفل

محاولات الانسان الفاشلة للوصول الى الله

مُساهمة  sameh gaber في السبت أغسطس 04, 2012 12:57 am

محاولات فاشله للوصول للحل :-
حاول الانسان بكل الطرق أن يستعيد علاقته مع الله مرة اخرى ولنرى ما هي محاولات الانسان وهل تنطبق على شروط الحل الصحيح ام لا :-
1-الصلاة :- هل كان من الممكن ان تكون صلاة الانسان لله كافيه ليرفع الموت عنه وهي ايضاً مقدمة من انسان ميت.
( امثال 28: 9) من يحول اذنه عن سماع الشريعة فصلاته ايضا مكرهة
( مزمور 66: 9) ان راعيت اثما في قلبي لا يستمع لي الرب
2- الصوم:- ( اشعياء 58: 3- 7)
يقولون لماذا صمنا ولم تنظر.ذللنا انفسنا ولم تلاحظ.ها انكم في يوم صومكم توجدون مسرة وبكل اشغالكم تسخرون. 4 ها انكم للخصومة والنزاع تصومون ولتضربوا بلكمة الشر.لستم تصومون كما اليوم لتسميع صوتكم في العلاء. امثل هذا يكون صوم اختاره.يوما يذلل الانسان فيه نفسه يحني كالاسلة راسه ويفرش تحته مسحا ورمادا.هل تسمي هذا صوما ويوما مقبولا للرب. 6 اليس هذا صوما اختاره حل قيود الشر.فك عقد النير واطلاق المسحوقين احرارا وقطع كل نير. 7 اليس ان تكسر للجائع خبزك وان تدخل المساكين التائهين الى بيتك.اذا رايت عريانا ان تكسوه وان لا تتغاضى عن لحمك.
3- اعمال الرحمة:- ( اعمال 10: 2) مساعدة الفقراء- زكاة – عشور- صدقات وغيرها
4- الاستمرار في تقديم الذبائح:- كانت الذبائح هي اشارة الى ذبيحة يسوع الكامله ولم يكن الهدف من تقديم الذبيحة هو الذبيحة نفسها ولكنهم كانوا يقدمونها مؤمنين بما سيحدث في المستقبل
(مز 16:51) لانك لا تسر بذبيحة والا فكنت اقدمها.بمحرقة لا ترضى.
(عب 4:10) لانه لا يمكن ان دم ثيران وتيوس يرفع خطايا


ما هو الحــــــــل:-
المشكلة تكمن في:-
الله عادل:- يجب ان يطبق القانون وهو نتيجة الخطية الموت
الله محب: فهو خلق الانسان لهدف سامي ولا يريده ان يهلك
الله رحيم:- فرحمة الله تستدعي أن يسامح الانسان ويعفو عنه
كيف تتحقق هذه المعادلة الصعبة وما هو الحل الذي لا يتعارض مع صفات الله؟ كيف لا يتعارض عدل الله مع محبته ورحمته ؟
شروط الحل:-
1- نتيجة الخطية موت :- فيجب ان يكون هناك موت
2- الخاطي هو انسان :- من يموت بدلا منه انسان
3- كل البشرية اخطأت:- من يموت يكفي كل البشرية
4- أن يكون بلا خطية :- حتى لا يكون هو نفسه واقع تحت العقوبة
5- أن يكون معصوم عن الخطية :- حتى لايخطئ وهو في طريقه لدفع الثمن.

الحــــل الالــــــهي

مما تقدم نرى أن الحل هو موت انسان بلا خطية ومعصوم عن الخطية يكفي كل البشرية
وهذا لا يتحقق الا في انسان واله في وقت واحد مما استدعى أن يتجسد الله في صورة انسان وهو يسوع المسيح حتى يرفع عن البشرية الخطية وعقوبتها ويصبح الانسان امام الله برئ لان هناك شخص برئ حمل عنه خطيته.
يو 1: 29وفي الغد نظر يوحنا يسوع مقبلا اليه فقال هوذا حمل الله الذي يرفع خطية العالم.
( اشع 53: 7) ظلم اما هو فتذلل ولم يفتح فاه كشاة تساق الى الذبح وكنعجة صامتة امام جازيها فلم يفتح فاه.
(ا كو 5: 7) اذا نقوا منكم الخميرة العتيقة لكي تكونوا عجينا جديدا كما انتم فطير.لان فصحنا ايضا المسيح قد ذبح لاجلنا.
(ابط 1: 19) بل بدم كريم كما من حمل بلا عيب ولا دنس دم المسيح
مت 20: 28 كما ان ابن الانسان لم يأت ليخدم بل ليخدم وليبذل نفسه فدية عن كثيرين
)يو 3: 16( لانه هكذا احب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية
)غل 1: 4 (الذي بذل نفسه لاجل خطايانا لينقذنا من العالم الحاضر الشرير حسب ارادة الله وابينا
اتي 2: 6 , تي 2: 14 ,لو 1:8
اذن الفداء هو عملية مبادلة بين يسوع والخاطي فيسوع اخذ موتنا واعطانا حياته واخذ خطايانا واعطانا بره
فاصبح الخاطي برئ امام الله .





sameh gaber

عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 19/07/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى